أهم الأخبارحديث اليوم

لعنة المياه الأحوازية.. تحذيرات داخل دولة الاحتلال من صيف جاف بدون مياه

 

حذر مسؤولو المياه والصرف الصحي في كافة دولة الاحتلال الإيراني من صعوبة الصيف القادم وأزمة الجفاف ونقص المياه.

كما كرر وزير الطاقة كلمة خامنئي قائلاً إن “العدو” ينوي الابتزاز في مجال نقص المياه والكهرباء. فى ظل محاولات لمليشيا الحرس الثوري ” لتوفير المياه والكهرباء”.

وبالرغم من عدم توقف الاحتلال الفارسى على مدار عشرات السنين من سرقة الأراضى الأحوازية تحت مرأى ومسمع المجتمع الدولى دون أن يحرك الأمر ساكناً،إلا أن الداخل الفارسي يعانى ايضاً من نقص المياه .

وفى مقابل هذه السرقات لم يتوقف أيضاً النضال الأحوازى فى الدفاع عن أراضيه، حيث سلب الاحتلال خيرات الأحواز من نفط ومياه ويحاول الاستيلاء على ماتبقى من أراضى المواطنين البسطاء، وذلك لهدف واضح وهو إكمال خطة التوطين والدفع بهولاء البسطاء للهجرة من كثرة التضييق عليهم ، وذلك لتوطين الفرس مكانهم .

وفى تقرير مفصل كشف موقع دولة الاحواز عن الطريقة التي يتم سرقة المياه الاحوازية وتوصيلها للمدن الفارسية، وقد أظهر الفيديو الأنفاق العملاقة التي يتم من خلالها تحريف مسار مياه الأنهر وسرقتها ونقلها من الأحواز إلى المحافظات الفارسي .

وبالفعل تعانى دولة الأحواز العربية من كوارث من مشكلة المياه بسبب سرقة المياه وتوصيلها للمحافظات الفارسية مثلما يسرقوا النفط ويهربونه ، اعترف نائب محافظ الأحواز فاضل عبيات، أن أقل من 70٪ من القرى تتمتع بأمان فى مياه الشرب .

وفى سياق آخرأعلن الرئيس التنفيذي لشركة المياه والصرف الصحي في محافظة فارس، علي جان صادق بور، أن أكثر من 400 قرية و 40 مدينة في المحافظة تواجه حاليًا نقصًا في المياه، مشدداً على أن “الجميع يعملون بجد لتجاوز الصيف الصعب”.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى