ملف إيران على طاولة مباحثات وزيري خارجية امريكا واسرائيل

هيمنت التحديات التي تشكلها إيران، وأمن إسرائيل، على مباحثات وزيري الخارجية الأمريكي والإسرائيلي.

مباحثات ثنائية بين أنتوني بلينكن ويائير لابيد، جاءت في اتصال هاتفي جرى أمس الأربعاء.

وقال نيد برايس، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان، الخميس، إن الوزيرين بحثا مجموعة من التحديات الإقليمية والدولية، بينها الأزمة الروسية الأوكرانية، والتحديات التي تشكلها إيران.

وأضاف برايس أن بلينكن “جدد التزام الإدارة الأمريكية الصارم بأمن إسرائيل”.

وكان لابيد أكد في تصريحات له مطلع الأسبوع الجاري، أن لدى بلاده قدرات لا يتخيلها العالم لمهاجمة المنشآت النووية الإيرانية.

وجاء تصريح الوزير ردا على سؤال حول ما إذا كانت إسرائيل لديها قدرات لمهاجمة مواقع تخصيب اليورانيوم ومواقع الأسلحة الإيرانية.

وقبل أيام، أمر رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي القوات المسلحة بتسريع التأهب لهجوم محتمل على إيران، في استعدادات تشمل، بحسب تقارير إسرائيلية، تغييرات في برامج التدريب والتأهيل للطيارين المقاتلين وقادة الأساطيل الحربية.

وتواترت مؤخرا تقارير تشير إلى هجوم إسرائيلي محتمل على المنشآت النووية الإيرانية، في وقت تسعى فيه القوى الدولية إلى إعادة الولايات المتحدة للاتفاق النووي الإيراني الذي انسحبت منه عام 2018.

In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها