أول رد عربي.. أمير سعودي يدعم ثورة الأحوازيين ضد الاحتلال الفارسي

في أول دعم عربي وسعودي لثورة 15 تموز الأحوازية ضد  الاحتلال الفارسي، دعا امير سعودي لثورة الشعب العربي الأحوازي بالانتصار وعودة دولته السليبة.

وقال الأمير السعودي سطام بن خالد آل سعود ، عبر حسابه الشخص على موقع التواصل الاجتماعي “توتير” اليوم :اللهم انصر أهلنا في الأحواز العربية المحتلة على المعممين العنصريين الطائفيين المجرمين”.

 

من جانبه غرد المحلل السياسي السعودي منذر آل الشيخ مبارك، دعما لانتفاضة الأحوازيين قائلا : ” ما أجمل الشعار الذي اختاره أهلنا في #الأحواز وهذا هو الفرق بين الأحرار والأذناب ، من له قضية يدافع عنها لايحمل الشعوب مسؤولية قضيته لم يبع أحد منهم أرضه ولم يخرجوا على فضائية لشتم العرب ولم يطلبوا العون من أحد أو أن يعيد أحد اعمار منازلهم هكذا هم العرب الأحرار !!”.

 

وخرج الآلاف من أبناء الشعب العربي الأحوزي في أكثر من 27 قرية ومدينة أحوازية، بتظاهرات واسعة ضد سرقة ونهب ثروات الأحوزيين من قبل الاحتلال لفارسي، وذلك بعد جفاف الانهار الأحوازية بفعل مؤامرات الفرس بتحويل المياه من الأحواز إلى المدن الفارسية.

وهاجمت قوات الاحتلال الفارسي القمعية المتظاهرين واعتقلت عددا منهم، بالإضافة إلى عشرات الشهداء ومئات الجرحى.

في الوقت نفسه، نزل أهالي الأحواز (منطقتي عسكر آباد وسيد كريم) ومناطق كوت الشيخ والجديدة وحي مولوي وحي فيصلية في المحمرة والخفاجية والفلاحية وتستر وسوس وغيرها من المدن الأحوزية إلى الشوارع على الرغم من الاعتقالات واسعة النطاق والقمع الوحشي.

وكانت أحياء مختلفة من الأهحاز مسرح مواجهات وعمليات كر وفر بين الشباب العربي الأحوازي الثائر وميليشيات خامنئي.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار