أخبار الأحوازأهم الأخبار

اندلاع حريق هائل في محمية “كاراي” بتستر

اندلع حريق هائل في محمية “كاراي” بمدينة تستر بدولة الأحواز العربية المحتلة ، مما أدى إلى خسائر في المحمية، وسط اتهامات بلعب الاحتلال الإيراني دورا في الحرائق التي تشهدها غابات الأحواز من وقت إلى أخر.

وأوضح مهدي زمانبور، رئيس إدارة حماية البيئة في المنطقة، أن الحريق الذي نشب في محمية “كاراي” تسبب في تدمير ما يقارب 30 هكتارًا من الأراضي، إلا أنه تمت السيطرة عليه بفضل جهود وحدة حماية البيئة المحلية.

وأشار زمانبور إلى أن التعاون بين فرق الإطفاء والموارد الطبيعية في تستر ومسجد سليمان ساهم بشكل كبير في السيطرة على الحريق، مؤكدًا أن ارتفاع درجات الحرارة والجفاف وتراكم المخلفات الزراعية هي من بين العوامل التي تسهم في حوادث الحرائق في المنطقة.

وفي هذا السياق، أكد زمانبور أهمية التوعية وتقديم التدريبات اللازمة للمجتمعات المحلية للحد من حوادث الحرائق، مشيرًا إلى أن المناطق المحمية تعتبر أصولًا طبيعية تحتاج إلى الحفاظ عليها وتنميتها بالتعاون مع الجهات المحلية وقوى حماية البيئة.

وختم زمانبور حديثه بالتأكيد على أن حرق مخلفات المحاصيل في الأراضي الزراعية يعتبر مخالفة للقانون وسيتم معاقبة المرتكبين وفقًا للقوانين المعمول بها، مؤكدًا على ضرورة الالتزام بقوانين حماية البيئة والحفاظ على الثروات الطبيعية للأجيال القادمة.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى