أهم الأخبارحديث اليوم

عاجل.. الوضع يتصاعد في الأحواز قوات خامنئي تقتحم عبادان

 

 اقتحمت قبل قليل قوات أمنية تابعة للاحتلال الإيراني مدينة عبادان يقدّر عددهم بأكثر من 2000 جندي مدجج بالسلاح، يقودهم “مخبر” وهو رجل الأمن الايراني الاقوى واليد اليمنىلرئيس دولة الاحتلال إبراهيم رئيسي، بغية تخويف الجماهير والعمل على شن حملة أمنية واسعة في عبادان.

وانتشرت القوات الامنية والعسكرية في مداخل مدينة عبادان ثم القوا غازات مسيلة للدموع ضد الجماهير المنتفضة. وكانت قوات الاحتلال قد تواجدت بكثافة عصر اليوم الجمعة بغية السيطرة التامة على موقع جريمتها في المبنى الذي قامت سلطات الاحتلال بهدمه تعمدا لإيقاف زحف الجماهير في انتفاضتهم ضد نظام الملالي، والسعي لمسح آثار جريمتها الشنيعة في انهياره الذي خلف قتل 52 شخصا وجرح 120 حتي الساعة وهناك العشرات ممن يقبعون تحت الأنقاض وينتظرون اسعافهم أو انتشال جثثهم.

وأقدمت القوات الامنية بوضع سياج حول المبنى المنهار ومنعت تدفق الناس والمنتفضين في المكان، وبعدها بدأ جنود الاحتلال يقذفون بغازات المسيلة للدموع والرصاص الحي ضد آلاف المتظاهرين الذين انتفضوا منذ 4 ايام ضد جريمة الملالي.

واكدت مصادر إن السلطات تسعى من وراء انتشارها هذا أن تهدم المبنى تماما في ساعات متأخرة، الليلة أو غدا صباحا على أكثر تقدير، وإنهاء المساعي الفرق الشعبية من انقاذ الأحياء تحت المبنى المنهار.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى