اضراب الطالبة الكردية ويان محمدي عن الطعام بسجن أورمية

في احتجاج على انتهاكات استخبارات الاحتلال الفارسي دخلت الطالبة الكردية “ويان محمدي” ، في اضراب عن الطعام منذ يوم الأحد 30 مايو الماضي احتجاجًا على تمديد احتجازه في مركز احتجاز استخبارات ميليشيا الحرس الثوري الإرهابية في أورمية المحتلة.

واعتقلت الطالبة “محمدي” ابنة مريوان والتي تدرس الإدارة بجامعة طهران، في طهران  نهاية أبريل الماضي من قبل استخبارات ميليشيا الحرس الثوري الارهابية وتم نقلها من طهران إلى سجن أورمية.

وذكر أحد قارب “محمدي” لمنظمة “هنكاو” الكردية، أنه ميليشيا استخبارات الحرس حرمت الطالبة الكردية المعتقلة في جسن أورمية من الحق من الاتصال بعائلتها، فدخلت في اضراب عن الطعام منذ الأحد الماضي.

وداهم 18 من أفراد جهاز استخبارات الحرس الثوري الارهابية، منزل فيان محمدي في طهران ، بالإضافة إلى مضايقة عائلتها، وفتشوا منزلها ، وصادروا ممتلكاتها الشخصية مثل أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة والكتب، كذلك شن حملة مضايقات ضد عائلة الطالبة الكردية.

يذكر أن فارامارز محمدي ، زوج ويان محمدي ، اعتقل أيضا يوم السبت 9 يناير 2021 ، خلال الاعتقالات الجماعية للمواطنين الأكراد في يناير من العام الماضي ، وتم نقلها إلى مركز احتجاز استخبارات الحرس الثوري الإرهابي. أطلق سراحه من السجن بكفالة 300 مليون تومان بعد قرابة 4 أيام من الاعتقال.

واوضحت تقارير حقوقية عدة أن سلطات الاحتلال الفارسي تواصل اعتقال الشباب والنشطاء الكرد ، وتستدعي أخرين، خوفا من اندلاع ثورة شعبية عارمة خلال الانتخابات الرئاسية، تهدد بقاء النظام وتزيد من فرص سقوطه.

وحذرت تقارير حقوقية من ارتكاب استخبارات الاحتلال وعملائه انتهاكات واسعة ضد المعتقلين .

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار