تاج زاده: الحرس الثوري سيدمر إيران

طالب المرشح للانتخابات الرئاسية في طهران مصطفى تاج زاده ، وهو ناشط سياسي ،  ميليشيات الحرس الثوري الإرهابية  بالعودة إلى الثكنات، لافتا إلى أن تغول الحرس في السياسية والحياة المدنية  يعني تدمير النظام والبلاد.

وقال زاده : “جئت لأضع الحرس الثوري مكانه ، وعلى  الحرس الثوري العودة إلى الثكنات ، وستدمر إيران”.

تاج زاده مساء الثلاثاء خلال لقاء في النادي بعنوان “لماذا أصبحت مرشحاً” حول كيف يريد تغيير النظام الذي أعدم فيه آلاف السجناء السياسيين وأطلق النار على بويا بختياري وأسقط طائرة أوكرانية. وقال: “ليس كل شيء محكوم عليه بالفشل ويمكن الدفاع عنه ، فهناك العديد من الجرائم التي لا يمكن الدفاع عنها ، وعلينا أن نجد طريقة للمصالحة”، مضيفا “المستقبل يجب أن يكون موجهاً نحو العمل ولا يجب أن نسجن في الماضي لكن هذا لا يعني أن نتجاهل هذه الأحداث”.

وفي جزء آخر ، قال تاج زاده “أنا لا أقول ترك ولاية الفقيه ، بل أقول تركها خارج الدستور”، مشدد  على أن انخراط علي خامنئي في اختيار الوزراء لا علاقة له بالدستور ، وقال عن سلطات خامنئي الواسعة إنه “مأساة تسليم السلطة مثل الإذاعة والقضاء والسياسات الكلية إلى شخص واحد”، مضيفًا: “لكن عندما يكون اللقاح غير موجود، أو يرتفع سعر الدجاج، يقولون إن هذه القضية لا علاقة لها بالمرشد”.

وختم تاج زاده حديثه بالقول: “الانتخابات ليس لها بديل”. وتابع: “سنسعى لإصلاحات هيكلية قبل فوات الأوان”.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار