العقوبات الأوروبية تستهدف المجرم حسن شاهوار قائد الحرس الثوري في الأحواز العربية

إيثار السيد

استهدفت العقوبات الأوروبية، مساء اليوم الأثنين، المجرم (حسن شاهوار ) قائد الحرس الثورى في دولة الاحواز العربية المحتلة .

ووجه الدكتور عارف الكعبي رئيس اللجنة التنفيذية لإعادة الشرعية لدولة الأحواز رسالة شكر قائلا” شكرا لاصدقاءنا الاُروبيين بوضعهم المجرم الحرسي حسين شاهوار الذي قتل العشرات من أبناء مدينة معشور الأحوازية، علي قائمة الارهاب و العقوبات الأوربية شكرا لكم و لجميع احرار العالم” .

وفى وقت سابق أصدر الاتحاد الأوروبي قرار يدين انتهاكات النظام الايراني وعملية الانتهاكات والأحكام المجحفة الصادرة بحق النشطاء الاحوازيين، والذى جاء على ضوء التقارير المقدمة للنواب في الاتحاد الاوربي من الاصدقاء والمدافعين عن حقوق الانسان .

وشمل القرار كل ما يتعلق بالانتهاكات الانسانية التي تمارسها ايران ضد الشباب والمثقفين والنشطاء الاحوازيين توصلت المفوضية إلى حقيقة النظام الايراني المجرم الذي مارس اقصى واشد العقوبات والاحكام الجائرة بحق الشعب الاحوازي واصدار مجمل احكام الاعدام الجائرة بعد تلفيق تهم باطلة وكيدية لنخبة من النشطاء الاحوازيين المطالبين بالحقوق المشروعه من العدل والإنصاف والحرية.

كما تضمن ادانة واضحة وصريحة لايران نتيجة انتهاكاتها لحقوق الانسان وفرض عقوبات على مجموعة من المسؤولين الايرانيين المتورطين بشكل مباشر ومؤثر بتعذيب وأيذاء الشعب الاحوازي ، وان استهتار وتدني واجرام النظام الايراني وصل الى حد لا يمكن السكوت والتغاضي عنه ويجب اتخاذ قرارات اممية ودولية صارمه ضد هذا النظام الدموي الجائر ” .

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار