إعلام خامنئى يروج لتصدير نفط الأحواز المسروق إلي المليشيا الفارسية فى لبنان 

روج الإعلام الفارسي التابع لخامنئي  تصدير نفط الأحواز إلي لبنان وذلك لدعم المليشيا التابعة له هناك، حيث أشاد بخطوة المساعدة للبنان الشقيق وأنها تخرجه من أزمته الحالية، حيث وصفت  صحيفة “كيهان” شحنة الوقود إلى لبنان بأنها “خطوة كبيرة وتوقيتها مناسب ومهمة”.
وأضافت الصحيفة فى تقرير لها  “بالإضافة إلى الفوائد الاقتصادية لإيران، فإنها تحل مشاكل كبرى للبلد الصديق لبنان”.
ويأتي ذلك  وسط معاناة فارسية من نقص الوقود فى الداخل وهذا مايجعل الشعب دائمًا قابل للانتفاضات على خامنئى وأعوانه، حيث أعلن وزير النفط الفارسي، جواد أوجي، أنه يتوقع حدوث نقص في الغاز يبلغ 200 مليون متر مكعب في موسم البرد.
والجدير بالذكر أن  لبنان  يعاني من أزمة وقود كبيرة ،ويخرج زعيم مليشيا حزب الله الفارسي حسن نصر الله كل فترة ليكشف عن دخول سفينة نفط إيرانية جديدة للبلاد لحل الأزمة الطاحنة التى يعانى منها الشعب اللبناني .
وقد سلطنا الضوء فى  موقع “دولة الأحواز” عن مكان خروج هذه الشحنات  وأشارنا إلي كشف موقع لتعقب السفن فى العالم يسمى “تانكر تراكرز”، أنه بالفعل تم إرسال سفن إيرانية محملة بالنفط إلي لبنان .
وأكد الموقع أن السفينة الأخيرة خرجت محملة بالوقود من ميناء عباس بالأحواز العربية المحتلة لتمر بمضيق هرمز ثم باب المندب، حتى تصل إلى لبنان.
ويعد أكثر من 85% من نفط إيران هو فى الحقيقة مسروق من دولة الأحواز العربية، حيث يستمر هذا السلوط منذ عشرات السنين تحت أعين العالم بأجمعه .
 
In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها