90 مليون دولار خسائر الفلاح الأحوازي.. الاحتلال يستهدف محصول النخيل “فيديو”

استهدف الاحتلال الفارسي محصول التمور، في محاربة واضطهاد للفلاح الأحوازي، عبر عدم تسويق الاحتلال لمحصول التمور هذا الموسوم، بعد وعود بتسويقه.

وذكرت مصادر أحوازية، أن فلاحو عبادان والمحمرة  يعانون في توزيع ما تبقى من محصول التمور ، والذي يؤد الى خسائر فادحة للفلاح الأحوازي.

وبعد تجميع وتخزين التمور، تخلت دولة الاحتلال تخلت عن وعودها خاصة ان السواق المحلية والظروف الاقتصادية الصعبة لا تتحمل الكمية من التمور والأن مخزنه في البيوت .

يذكر أن تخزين التمور وهذي الطريقة ستجف التمور وتنقص من وزنها والكيفية، والتجفيف يزيد من خسائر الفلاح الأحوازي .

وكان شعر شراء كيلو التمر العام الماضي، ن 73 ألف ريال ، لكن هذا العام لم يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بين مزارعي النخيل وأعضاء اتحاد الفاكهة المجففة.

وتمتلك الأحواز 42000 هكتار من أشجار النخيل وعدد مستخدمي بساتين النخيل هذه أكثر من40 ألف، يبلغ متوسط ​​شراء تمور التصدير في الأحواز 90 ألف طن سنويًا ، بقيمة تقريبية 100 مليون دولار.

In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها