رابطة العالم الإسلامي تدين هجمات الحوثيين

أدانت رابطة العالم الإسلامي، باستنكارٍ شديدٍ، استمرار الميليشيا الحوثية الإرهابية في هجماتها التصعيدية الخطرة والمتتالية ضد الأهداف المدنية في المملكة العربية السعودية.

وأكدت الرابطة على لسان أمينها العام رئيس هيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، أن إطلاق ما مجموعه (17) طائرة مُسيَّرة مُفخَّخة خلال (24) ساعة تجاه أهداف مدنية في المدن السعودية يؤكّد السلوك الإجرامي “المتأصل” لدى هذه الميليشيا “الانقلابية” الإرهابية، واستمرارها في خرق القوانين والمواثيق والأعراف الدوليَّة كافة.

وأوضحت أن هذه الهجمات التي لم تُسفر -بحمد الله- عن وقوع أي ضحايا تعكس مستوى الهمجية وحالة الهوان واليأس التي تعانيها هذه الميليشيا، فيما تؤكّد المملكة العربية السعودية بمواجهتها هذا السلوك الإرهابي، قدرتها التامة على حماية أراضيها وإسكات هذا العبث الإجرامي، مع التزامها الأخلاقي الرفيع النابع من قيمها الدينية والوطنية واحترامها للقوانين والمواثيق والأعراف الدولية وذلك في قيادتها للتحالف العربي لدعم الشرعية اليمنية.

وأكّد البيان وقوف رابطة العالم الإسلامي، مع كُل ما تتخذه حكومة المملكة العربية السعودية من سُبل لحفظ أمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها وأراضيها.

وفي وقت سابق أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أن القوات الجوية اعترضت ودمرت 6 طائرات دون طيار مفخخة أطلقتها الميليشيات الحوثية تجاه المنطقة الجنوبية في السعودية، ليرتفع العدد إلى 17 مسيرة مفخخة تم تدميرها خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” عن التحالف أن “عملية الاعتراض تمت بنجاح بالأجواء اليمنية، وتم صد المحاولة العدائية”.

وأضاف أن “محاولات الحوثيين العدائية المتعمدة والممنهجة تمثل جرائم حرب”، مؤكدا في الوقت نفسه “نتخذ الإجراءات العملياتية لحماية المدنيين والأعيان المدنية من الهجمات العدائية”.

واعتبر التحالف أن “محاولات الحوثيين العدائية المتعمدة والممنهجة تمثل جرائم حرب، وتصعيدها يعكس رفضها للحل السياسي”.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار