أخبار الأحوازأهم الأخبار

قوات الاحتلال الإيراني تفرق وقفة احتجاجية لمزارعي الأحواز بأمر الحاكم العسكري

نظم عدد من مزارعي القمح في منطقة الأحواز وقفة احتجاجية سلمية أمام مبنى السلطات المحلية، حيث قاموا بالتجمع للمطالبة بتلبية مطالبهم المتعلقة بعدم تلقيهم مستحقاتهم المالية عن بيع محصولهم الزراعي.

وقد امتنعت السلطات المحلية عن استجابة لمطالب مزارعين الأحواز، مما دفع الأخيرين إلى التصعيد وتنظيم وقفة احتجاجية للتعبير عن غضبهم ومطالبهم المشروعة.

ومع تواجد الوفرة الأمنية في المنطقة، فإن قوات الاحتلال الإيراني تدخلت بقوة لتفريق الوقفة الاحتجاجية، وذلك بأمر مباشر من الحاكم العسكري في الأحواز.

و تم استخدام القوة لتفريق المحتجين، وقد شهدت الوقفة تصاعدًا في التوترات، حيث قامت القوات بتفريق المتظاهرين باستخدام الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

علمًا بأن مزارعي الأحواز المحتجين كانوا يسعون إلى إيصال رسالتهم بسلمية وبطريقة مدنية، إلا أن الرد العنيف من قبل السلطات المحلية وتدخل قوات الاحتلال أدى إلى تصاعد الاحتجاجات وزيادة التوتر في المنطقة.

وعبرت بعض المنظمات الحقوقية عن تضامنها مع مزارعي الأحواز ودعت إلى احترام حقهم في التظاهر السلمي.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى