أهم الأخبارالأخبارتقارير

إحصائيات صادمة: سلطات طهران تنفذ 74% من عمليات الإعدام في العالم

أعلنت منظمة حقوق الإنسان الإيرانية أن عدد عمليات الإعدام في  جغرافية ما تسمى إيران خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري بلغ 249 شخصًا على الأقل، بينهم 10 نساء.

وأعربت المنظمة عن قلقها من احتمال زيادة وتيرة تنفيذ أحكام الإعدام بعد الانتخابات الرئاسية التي فاز بها مسعود بزشكيان.

وذكرت منظمة العفو الدولية أن إيران نفذت 74% من عمليات الإعدام في العالم العام الماضي.

ووفقًا لإحصائيات منظمة حقوق الإنسان الإيرانية، تم إعدام 14 شخصًا خلال الأشهر الستة الماضية بتهم أمنية مثل “التجسس لصالح إسرائيل”، و147 شخصًا بتهم تتعلق بجرائم المخدرات.

كما أشارت إلى أن 35 من الذين تم إعدامهم هم مواطنون بلوش في بلوشستان، التي تشكل ما بين 2 إلى 6% من سكان جغرافيةما تسمى إيران، تمثل 14% من إجمالي عمليات الإعدام.

مؤخرًا، طالب أربعة محامين إيرانيين في رسالة مفتوحة من “مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة” جعل أي تعاون مع سلطات مشروطًا بتعليق فوري لإعدام المتهمين بجرائم المخدرات.

وأشارت المنظمة إلى انخفاض بنسبة 30% في عدد عمليات الإعدام خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

ومع ذلك، حذرت من موجة جديدة من عمليات الإعدام قد تبدأ بعد الانتخابات.

وأوضح محمود أميري مقدم، مدير المنظمة، أن السلطات الإيرانية قد تخفف من تنفيذ الأحكام قبل الانتخابات لتشجيع المشاركة، لكنها تستأنف عمليات الإعدام بكثافة بعد الانتخابات.

ودعا أميري مقدم  المجتمع الدولي للاستعداد لمواجهة موجة الإعدامات المحتملة والرد عليها بشكل مناسب.

وأشارت المنظمة إلى أن 10% فقط من عمليات الإعدام في الأشهر الستة الأولى من هذا العام ظهرت في وسائل الإعلام الإيرانية الرسمية.

 

 

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى