وزير الخارجية اليمني: إيران تقف وراء هجمات الحوثيين الأخيرة بمدينة مأرب

 
بعد التجاوزات الكثيرة التى ترتكبها مليشيا الحوثى التابعة لدولة الاحتلال الفارسى ، قال وزير الخارجية اليمني، إن إيران هي من تقف وراء هجمات الحوثيين الأخيرة على مدينة مأرب .
 
وأضاف الوزير اليمنى إن طهران تريد استخدام اليمن كأداة ضغط في محادثات فيينا النووية. وأضاف أن إيران لا تريد تغييرًا في الأوضاع اليمنية قبل التأكد من محادثات فيينا.
 
 
وتواصل مليشيا الحوثى التابعة لدولة الاحتلال الفارسى عملياتها الاجرامية البشعة تجاه الشعب اليمنى ، حيث ارتكبت مجزرة جديدة مساء امس الخميس، راح ضحيتها 8 و27 جريحاً من المدنيين في حصيلة أولية، وفق مصادر طبية يمنية، وذلك بعد مرور 5 أيام على المجزرة المروعة التي هزت مأرب مستهدفة محطة وقود .
وأكدت مصادر يمنية إن الميليشيا الحوثية الإرهابية شنت مساء امس قصفاً متتالياً على مدينة مأرب بصاروخين باليستيين وطائرتين مفخختين مستهدفة مسجداً في حي سكني وسط المدينة أثناء أداء صلاة المغرب، بالإضافة إلى سجن للنساء في إدارة شرطة محافظة مأرب وسيارات إسعاف حين هرعت إلى مكان القصف لمحاولة إنقاذ الضحايا، مؤكدة أن الحصيلة الأولية لضحايا القصف، 8 قتلى وأكثر من 27 جريحاً، والعدد مرشح للزيادة بينهم نساء وأفراد الطواقم الطبية التي تم استهدافها في القصف، فضلاً عن تضرر أكثر من 4 سيارات إسعاف منها سيارتان تضررتا بشكل كلي.
In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار