مقتل قائدان من الحرس الثوري الإرهابي في سوريا

قتل عنصران من ميليشيا الحرس الثوري الإرهابية، في كمين نصبه مسلحون من المعارضة السورية، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء ”فارس نيوز“ .

وذكرت الوكالة ، أن ”حسن عبدالله زاده، ومحسن عباسي، اللذين ينتميا لقوات الاحتلال الفارسي المتواجدة في سوريا، قتلا خلال كمين نصبته عناصر في سوريا، على الطريق أثناء عودتهما من دير الزور شرقي سوريا باتجاه مدينة تدمر وسط البلاد“.

وفي سياق متصل، أشارت مواقع إخبارية، إلى أن حسن عبدالله زاده، هو نجل الجنرال عبدالله زاده الرئيس السابق لجهاز استخبارات الاحتلال في قوى الأمن الفارسية.

وتزعم طهران أن ليس لها وجودي عسكري في سوريا، وأن وجودها يتقصر على مستشارين عسكريين لدعم القوات السورية.

ومنذ عام 2011 عقب اندلاع الاحتجاجات في سوريا، يدعم نظام الملالي النظام، بالمال والسلاح والمقاتلين.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار