سجينة ألمانية تعاني من التعذيب النفسي داخل أسوار سجن إيفين علي يد استخبارات مليشيا الحرس الثوري

إيثار السيد

‏نقلت سلطات الاحتلال الفارسي، ناهيد تقوي،السجينة الفارسية الألمانية، من العنبر 2 أ بسجن إيفين، وهو مركز احتجاز تابع لاستخبارات مليشيا الحرس الثوري الإيراني، إلى عنبر النساء .

و اعتقلت قوات الأمن الفارسية السجينة السياسية والتي تبلغ من العمر 66 عامًا من منزلها بعاصمة دولة الاحتلال الفارسي طهران، خلال العام الماضي.

ونقلت وسائل إعلام فارسية عن إبنة السجينة أن والدتها تعرضت للتعذيب النفسي من قبل سلطات الاحتلال.

وفي وقت سابق نقلت سلطات الاحتلال الفارسي، سجينة سياسية أخري تقضي حكماً بالسجن لمدة أربع سنوات وشهرين في جناح النساء بسجن إيفين ، إلى سجن قرجشك في ورامين .

و تم ترحيل السجينة السياسية وتدعي شكيلة منفرد من سجن إيفين إلى سجن قرجك في ورامين، وهي موجودة حاليا في عنبر الحجر الصحي بسجن قرجك في ورامين.

وكذلك اعتقلت قوات الاحتلال الفارسي شكيلة في طهران عام 2016 ، أثناء مغادرتها منزلها ، وتم نقلها إلى أحد مراكز احتجاز مليشيا الحرس الثوري الإيراني في طهران.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار