ثورة غضب في الشارع العراقي:خامنئي « قائد النشالة»

 

واصل الشعب العراقي البطل، تظاهرات ضد النفوذ الفارسي في بلاد الرافدين، مطالبين بخروج ايران من العراق.

ورفعت التظاهرات العراقية شعارات ضد خامنئي من قبل المتظاهرين بمدينة كربلاء الآن ، وتصف خامنئي بـ « قائد النشالة» والنشالة، هم سرّاق الشوارع باللهجة الشعبية العراقية .

فيما كشفت مصادر عراقية عن هجوم موسع من قبل المليشيات الايرانية في العراق ضد المتظاهرين في كربلاء ، بعد حرق القنصلية الايرانية بمدينة كربلاء.

وشهدت محافظة كربلاء فجر أمس الأحد، اغتيال قائد الحراك الشعبي بالمحافظة إيهاب الوزني، برصاص مجهولين، كما تعرض مراسل قناة الفرات الفضائية في الديوانية ليل  الأحد، إلى عملية اغتيال برصاص مسحلين، استقرت اثنتين منهما في رأسه، ولا يزال راقدا في المستشفى.

وأضرم محتجون النار في مبنى القنصلية المحاصرة في كربلاء معتبرين أن “أذرع إيران” في العراق بالوقوف وراء اغتيال الناشط البارز إيهاب الوزني.

وشهدت التظاهرات إطلاق رصاص حي من قبل مليشيات خامنئي على المتظاهرين بمدينة كربلاء في العراق .

وشهدت العراق خلال الايام الاخيرة عودة الاغتيالات، فإلى جانب الوزني، استهدف مسلح ملثم  مراسل قناة الفرات، مطلقا الرصاص على رأسه، ما أدى إلى إصابته إصابة حرجة.

وشهد العراق منذ أكتوبر 2019 عمليات اغتيال وخطف طالت أكثر من 70 ناشطا وصحافيا، كما هاجم مسلحون محتجين واعتقلوا وعذبوا العديد منهم.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار