خوفا من انتفاضة شعبية.. الاحتلال يمنع احتفال الشعب الأحوازي بالعيد ويهدد بمصادر سلاح العشائر

خوفا من اندلاع احتجاجات في الأحواز، لجأ الاحتلال الفارسي الى اصدار اعلان بمنع الشعب الأحوازي المناضل، من اقامة حفلات عيد الفطر المبارك بدعوى منع انتشار فيروس كورونا.

وحظر الاحتلال الفارسي حركة المرور بين المدن أو الدخول إلى الأحواز والخروج منها ، بحيث لا يُسمح للسيارات التي تحمل لوحات ترخيص محلية بمغادرة مدن الأحواز، من اليوم الثلاثاء وحتى السبت المقبل.

وقال حاكم الاحتلال قاسم سليماني الدشتكي، إن إقامة الاحتفالات أبرز السمات الاجتماعية لأهل الأحواز، ولكن في ظل انتشار كورونا يجب وقف هذه الاحتفالات.

كما هدد  حاكم الاحتلال عشائر الأحواز، باعتقال كل من يطلق النار خلال مراسم العيد ومراسم الاحتفالات او العزاء، مضيفا أنه في حالة إطلاق النار خلال المناسبات سيتم  اعتقال مطلق النار ومصادرة الأسلحة وإلغاء ترخيصه.

وأضاف الدشتكي: أطلب من جميع الشيوخ والشيوخ والعلماء وممثل المرشد الأعلى في خوزستان وممثلي مجلس خبراء القيادة وآية الله الكعبي وآية الله حيدري وآية الله الشافعي وآية الله الموسوي الجزائري وجميع الأصدقاء الآخرين. إصدار إعلانات حتى لا يقام حفل عيد الفطر”.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار