جاسوس بريطاني في الرئاسة.. اتهامات لنجل شقيقة حسن روحاني بالتجسس

عادت اتهمامات التجسس تشتعل بين مسؤولي دولة الاحتلال الفارسي، بعد توجيه نائب في برلمان طهران اتهامات لنجل شقيقة رئيس دولة الاحتلال حسن روحاني التجسس لصالح الاستخبارات البريطانية والموساد الإسرائيلي.
ونقل وسائل اعلام فارسية، اتهامات من قبل النائب في برلمان طهران وومثل مشهد، جواد كريم القدوسي، بتسلل الاستخبارات البريطانية (MI6) والموساد الاسرائيلي في مؤسسات دولة الاحتلال ومنها مؤسسة الرئاسية، معتبرا ان هناك اختراق كبير من قبل الجواسيس لمؤسسات الحكومة.
ولفت “القدوسي” إلى أن أحد أهم ابرز نفوذ الاستخبارات البريطانية في مؤسسة الرئاسة كان عبر “اسماعيل سماوي” ، ابن شقيقة روحاني (مريم فريدون) ، والذي يرأس إدارة العلاقات الشعبية في مكتب روحاني. ويرأس ابن عم روحاني، عبد الحسين فريدون، لجنة توظيف الكوادر العلمية بوزارة التعليم العالي، متهما “سماوي” بالعمل لصالح (MI6)
وأضاف: “دأبت (MI6) على الاتصال بابن شقيقة روحاني لتجسس على مؤسسة الرئاسة وعمل حسن روحاني.

واعتبر عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية ببرلمان طهران، ان حالة تجسس “سماوي” هي الثالثة من نوعها في مؤسسة الرئاسة، مطالبا بضرورة الحزم والتشديد لمواجه الاختراقات التي تواجها مؤسسة الرئاسة، حيث اعتبرت ملعب للاستخبارات الاجنبية.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار