مقتل قائد في ميليشيا الحرس الثوري الارهابي بظروف غامضة

في حادثة تكرر كثير قتل أحد قادة الحرس الثوري الارهابي في منطقة أوشنويه بمحافظة أذربيجان المحتلة،  على يد عنصر في في الميليشيات الارهابية، حيث تشهد المنطقة دوماً اشتباكات بين ميليشيات الحرس الثوري والمجموعات الكردية المعارضة.

وقال البيان ان الرائد  وحيد زرافشان قتل  الاثنين خلال مهمة خلال “حادث امني مؤسف”.

و تشير تقارير غير رسمية إلى مقتل قائد الحرس الثوري الارهابي على يد عنصر في الميليشيات الارهابية.

وكتب بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي أن العنصر بميليشيات الحرس أطلق النار عليه وقتله بعد أن ضربه قائده.

ووفقا للوكالة، فقد قتل الرائد زرافشان الذي كان يتولى قيادة الكتيبة 310 التابعة لفيلق أوشنويه للحرس الثوري، ظهر الاثنين، في الحادث الأمني الذي وصفته بالأليم.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار