مسؤول فارسى يكشف سر جديد حول مقتل فخرى زاده

كتب:إيثار السيد

‏كشف مسؤول فارسى مفاجأة حول مقتل محسن فخرى زاده موضحا ملكية السلاح المستخدم في عملية الاغتيال.

حيث قال محسن رضائي ، أمين سر مجمع تشخيص مصلحة بدولة الاحتلال الفارسى ،السلاح الذي استخدم في اغتيال محسن فخري زاده يعود إلى حلف الناتو”،مؤكدا أن هذه المعلومات وفقاً لتقرير محمد باقري رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية حول طريقة إغتيال فخري زادة .

وبالرغم من انتشار تقارير إعلامية فارسية خلال الأيام الأخيرة تتهم فيها الموساد بقتل زاده لكن إسرائيل لم تعلن مسؤوليتها عن العملية.

وتعمل الاستخبارات الفارسية في الوقت الراهن على استدعاء عناصر من مليشيا الحرس الثوري، لفتح تحقيق حول اغتيال زاده ، حسبما أفاد تقارير إعلامي ، اليوم الثلاثاء ، والذى أكد على ان مليشيا الحرس الثوري أبلغ وزارة الاستخبارات الفارسية برفضه استدعاء أي عناصر في صفوفه.

وأكدت مصادر أن الاستخبارات الفارسية ترى أن مليشيا الحرس الثوري لا يمتلك صلاحيات للتحقيق في اغتيال زاده، بل إن الحرس الثوري تسبب في العديد من المشكلات الأمنية لدولة الاحتلال خلال السنوات الأخيرة، في ظل جهل الحرس الثوري بأساسيات العمل الاستخباراتي، وغرقه في الفساد.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار