قرقاش: الأمل يعود مجدداً للأطراف اليمنية بفضل الجهود السعودية

كتب:إيثار السيد

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، على أن “تنفيذ اتفاق الرياض أحد أهم الخطوات في التعامل السياسي البناء مع الأزمة اليمنية”.

وأضاف قرقاش في تغريدة على تويتر، الجمعة، أن “الأمل يعود مجدداً تجاه التعامل الجدي للأطراف اليمنية مع هذا الاتفاق. ولأجل اليمن من الضروري أن تنجح الجهود السياسية للسعودية الشقيقة والأمم المتحدة على “لا منطق” الصراعات الصغيرة على الأرض”.

و أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أن “خطوات تنفيذ الشق العسكري لاتفاق الرياض بفصل وخروج القوات تسير حسب الخطط العسكرية،مؤكدا أن “عملية فصل القوات في أبين وخروجها من عدن مستمرة وتسير بإشراف من قوات التحالف”.

كما شدد على “التزام وجدية من الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي في تنفيذ الشق العسكري”.

يذكر أن مصدراً مسؤولاً في تحالف دعم الشرعية في اليمن كان قد صرح، الخميس، بأنه تم استكمال كافة الترتيبات اللازمة لتطبيق آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، حيث تم التوافق على تشكيل الحكومة اليمنية بـ24 وزيراً، من ضمنهم وزراء المجلس الانتقالي الجنوبي ومختلف المكونات السياسية اليمنية، مؤكدا أن قيادة القوات المشتركة للتحالف ستقوم من خلال المراقبين العسكريين من التحالف على الأرض ابتداء من الخميس 10 ديسمبر 2020 بالإشراف على فصل القوات العسكرية في أبين وتحريكها إلى الجبهات، ومن العاصمة عدن لخارج المحافظة، كما ستستمر قيادة القوات المشتركة للتحالف في دعم الوحدات الأمنية للقيام بمهامها الجوهرية في حفظ الأمن والاستقرار ومحاربة التنظيمات الإرهابية.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار