الخارجية اليمنية: الانتهاكات الحوثية زادت بسبب فشلهم فى المعارك

أكد وزير الخارجية اليمني، أحمد عوض بن مبارك، اليوم الخميس، أن الحوثيين  باتوا “أكثر دموية” في استهداف للمدنيين نتيجة لفشلهم في أرض المعركة،قائلا أن الانتهاكات الحوثية زادت في عموم البلاد .
 
جاء ذلك أثناء بحث بن مبارك، التطورات السياسية في اليمن وجهود تحقيق السلام مع المبعوث السويدي الخاص بيتر سيمنبي، وفق ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية، مشيرا إلى أن إحلال السلام يعتبر هدفا مشتركا للحكومة والمجتمع الدولي. ووصف بن مبارك ما تتعرض له مديرية العبدية في محافظة مأرب من حصار حوثي بأنه “انتهاكات إنسانية جسيمة”، متهما الجماعة المسلحة بقصف المديرية بشكل متواصل بالصواريخ الباليستية والأسلحة الثقيلة ومنع الميليشيا من دخول الغذاء والدواء وإجلاء الجرحى والمرضى والمصابين”.
 
وقال الوزير اليمنى  إن ذلك يعرض أكثر من 35 ألف نسمة من المدنيين لخطر الإبادة.
 
 والجدير بالذكر أن المليشيا الفارسية تحاصر منطقة العبدية منذ أسابيع، وقصفت مشفاها الوحيد، أمس الأربعاء، موقعة عشرات الضحايا بين المدنيين، كما شنوا  هجوما على محافظة مأرب، في محاولة للسيطرة عليها دون نتيجة، وسط تحذيرات دولية من آثار تلك الهجمات ومخاطرها على آلاف النازحين.
 
In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها