مأساة.. نائب يعترف أمام البرلمان الفارسي: أهالى الفلاحية يشربون مياه صرف صحي

اعترف النائب مجيد ناصري نجاد، النائب عن مدينة الفلاحية، إن المياه التي تصل إلى المدينة باعتبارها مياه شرب هي مياه صرف صحي. وقد أصبحت هذه القضية مأساة مستمرة.
 
وجاء ذلك خلال الجلسة العلنية للبرلمان الإيراني، اليوم الأحد والذى حذر ناصري نجاد خلالها  وزير الطاقة   الفارسي من قضية مياه الشرب والصرف الصحي في مدينة الفلاحية قائلا  “لقد أصبحت هذه القضية مأساة مستمرة، لا يمكن وصف المياه في شادكان بأنها مياه شرب. لأن المياه التي تصل إلى المدينة للشرب هي مياه صرف صحي.
 
وفى سياق متصل أكد رئيس منظمة البيئة في  الأحواز أن ما لا يقل عن 1200 متر مكعب من مياه الصرف الصحي المنزلية تصب يوميا في نهر كارون، والناس يقضون الصيف بصعوبة وأوضاع مياه الشرب لا تطاق، ولا ينبغي أن يلتزم أي مسؤول الصمت في هذا الصدد.
 
ونقلت وسائل إعلام فارسية عن البرلماني إن “الناس يواجهون مجموعة متنوعة من الأمراض الباطنية والجلدية.. متى سيتم حل هذه المشكلة؟ لقد تم منح اعتمادات لحل المشكلة، لكننا لم نر أي أثر لها في المدينة”.
In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها