رئيس الوزراء الإسرائيلي: سنحرص على منع طهران من امتلاك قدرة نووية بالفعل لا بالقول

بعد تأكيد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، محمد إسلامي، مساء أمس السبت أن بلاده تملك أكثر من 120 كيلوغراماً من اليورانيوم المخصب بنسبة 20%،  جددت إسرائيل موقفها السابق تجاه الملف النووي الإيراني، مؤكدة أن السلطات الإيرانية حققت خلال الثلاث سنوات الأخيرة قفزة هائلة في تخصيب اليورانيوم، وباتت اليوم في أقرب نقطة لامتلاك القنبلة النووية في تاريخها.
حيث أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، في مستهل جلسة الحكومة الاحتفالية بحضور المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، أن إسرائيل ستحرص على منع طهران من امتلاك قدرة نووية بالفعل لا بالقول والخطابات فقط، وأن العالم ينتظر هذه الأيام رد إيران، بخصوص العودة إلى المفاوضات النووية في فيينا، بينما الأخيرة تماطل.
كما اعتبرت ميركل أن هذا الموضوع أصبح أكثر إلحاحا، وبات يتوجب على المجتمع الدولي فعل كل شيء لمنع إيران من امتلاك سلاح نووي، لاسيما بعد إعلان الأخيرة أنها باتت تملك أكثر من 120 كيلوغراماً من اليورانيوم المخصب بنسبة 20%.
 
وقال بينيت فى وقت سابق أن برنامج إيران النووي تجاوز “جميع الخطوط الحمراء” لبلاده، كما اتهمها بالسعي إلى الهيمنة على الشرق الأوسط، من خلال خلق مظلة نووية فوق المنطقة، مشدداً على أن بلاده لن تسمح لطهران بامتلاك أسلحة نووية.
In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها