بعد الهجوم علي مطار أبها .. استنكار أمريكى حاد للمليشيا الفارسية باليمن 

بعد هجوم  المليشيا الحوثية التابعة لدولة الاحتلال الفارسي،علي مطار أبها، مساء أمس الأربعاء، والذى أسفر عن إصابة أربعة مدنيين، أدانت السفارة الأميركية في السعودية الهجوم الحوثي، مستنكرة ما وصفتها بالهجمات “المشينة” التي يشنها الحوثيون على المدنيين.
وقالت السفارة عبر حسابها على تويتر: “يجب على الحوثي التركيز على السلام بدلا من العنف، والعمل على إيجاد حل دبلوماسي تحت رعاية الأمم المتحدة”.
ودمر تحالف دعم الشرعية في اليمن موقع إطلاق المُسيّرة المفخخة التي حاولت استهداف مطار أبها الدولي، موضحا أن عملية الاستهداف بمحافظة صعدة شملت منصة الإطلاق وطاقم التفخيخ والإطلاق، كما  اعتراض مسيرة مفخخة حاولت تنفيذ هجوم عدائي على مطار أبها، مشيرا إلى إصابات طفيفة لـ 4 من العاملين بالمطار وتهشم زجاج بعض الواجهات.
كما وجه  مندوب اليمن لدى مجلس الأمن عبدالله السعدي،رسالة مساء أمس، أكد خلالها أن الحوثيون يواصلون استهداف المدنيين بالصواريخ الباليستية.
 
وفى نفس السياق أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، فى وقت سابق، علي خطورة ممارسات ميليشيا الحوثي في اليمن”،و أن المملكة تجري حواراً مع واشنطن بشأن الحرب في اليمن”.
 
كما شدد مفوض العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل على “خطورة استمرار ميليشيا الحوثي في رهانها على الخيارات العسكرية في اليمن”، موضحاً أن “الحوثيين مستمرون في الانتهاكات رغم مبادرات وقف إطلاق النار في اليمن.
 
In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها