الناشط الآذربيجاني نادر صادقيان مطلوب لقضاء الاحتلال لدعهم ثورة الأحواز

تلقى الناشط الآذربيجاني نادر صادقيان، إخطار الإلكتروني من القضاء، لحضور إلى المحكمة الثورية في تبريز لتحقيق معه بتهم تحريض الناس ودعوتهم لارتكاب أعمال عنف والثورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي”و “الدعاية ضد النظام المقدس لإيران “.

وكان النشاط الآذربيجاني قد دعا لمسيرات في مدينتي أذربيجان وطهران لدعم ثورة 15 تموز الأحوازية والتي خرج فيها الشعب العربي الأحوزي من أجل الحرية والدفاع  عن ثرواته بعد تجفيف الاحتلال الفارسي أنهار الأحواز وتحويل مياهها إلى داخل المدن الفارسية.

وعقب دعوت صادقيان خرج احتجاجات آذرية في  مختلفة مدن أذربيجان ، وخاصة في تبريز وأورمية وأردبيل وزنجان وماراند ومشغينشهر (خياف) ومدينة جولستان بطهران، وهو ما أدة إلى حالة من التوتر الأمني تعامل القمعي من قبل النظام الفارسي.

وفقًا لتقارير حقوية اعتقلت الاحتلال الفارسي في احتجاجات 2 أغسطس  المئات من الشعب الأذري، كان عدد المعتقلين في مدينة تبريز وحدها أكثر من 150 مواطنا .

In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها