مصادر تكشف استئناف محادثات فيينا واستبدال عراقجي بآخر 

أكدت مصادر  أن المحادثات النووية قد تُستأنف في فيينا بعد 3 أسابيع، وأنَّ ما يؤخرُ تحديد الفريق المفاوض هي الخلافات الإيرانية الداخلية، مؤكدة أنه تم استبدال عباس عراقجي بمسؤول آخر قد يؤخر العودة للمفاوضات أكثر.
 
ومن المقرر أن تُستكمل المفاوضات من حيث توقفت، ولن يكون هناك تفاوض على ما تم تدوينه،ن حسبما أفادت مصادر لقناة العربية .
 
وتلعب موسكو  دوراً فعالا جداً وإيجابيا في إقناع إيران بالعودة للتفاوض، بعد أن توقفت في الـ20 من يونيو الماضي عند الجولة السادسة بسبب انتهاء ولاية حكومة حسن روحاني.
 
وفى وقت سابق قال الاتحاد الأوروبي، إن إيران قوضت بشكل كبير من عمليات مراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، معرباً عن قلقه من تصرفات إيران التي لا تتماشى مع الاتفاق النووي، مؤكدا أن إيران لم تقدم تبريراً مقبولاً يثبت سلمية برنامجها النووي، كما دعاها للعودة للتفاوض على برنامجها النووي دون تأخير.
 
In this article

Join the Conversation


آخرین خبرها