تظاهرات في طهران: الموت لولاية الفقيه

شهدت طهران تظاهرات واسعة لموطانين فرس ضد نظام الملالي، في ظل غلاء الاسعار وارتفاع موجات القمع والاعتقالات.

وهتف المتظاهرين مترو صادقية بالعاصمة طهران: “الموت لنظام الجمهورية الإسلامية والموت لولاية الفقيه”.

وكان نشطاء فارس في الداخل اخل والخارج، قد طالبوا المحافظات الأخرى بالتضامن مع مظاهرات الأحوازيين وتنظيم مظاهرات مشابهة

وخلال السنوات الثلاثة الماضية شهد دولة الاحتلال الفارسي تظاهرات واسعة في المدن الفارسية، وأيضا في الاقاليم المحتلة الأحواز العربية وكردستان وبلوشستان واذربيجان، وإطلاق هتافات ضد النظام، والمرشد علي خامنئي الذي يتولى منصب ولاية الفقيه.

ومنصب ولاية الفقيه ظهر بعد الثورة عام 1979، وأول من تقلد هذا المنصب روح الله الخميني، وبعد وفاته يشغل المنصب علي خامنئي حاليا، ويطلق على صاحب هذا المنصب ”المرشد الأعلى“ أو ”قائد الثورة“، وهو الحاكم المطلق والمسؤول عن السياسات العامة للنظام، ومن واجباته تعيين بعض المناصب الأساسية في الدولة.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار