منظمة سفراء السلام العالمي تدعو المجتمع الدولي للتحرك لمواجهة انتهاكات الملالي بحق الأحوزيين

أعربت منظمة سفراء السلام العالمي عن شجبها و استنكارها الشديدين لتنكر نظام الملالي الإيراني ، للمطالب المشروعة للشعب العربي الأحوازي ، و مواجهتها بالقمع الوحشي قتلا و تنكيلا و اعتقالا و تعذيبا، داعية المجتمع الدولي للتحرك لمواجهة انتهاكات نظام الملالي بحق الشع بالعربي الأحوازي الثائر.

ولقد بلغ اضطهاد هذا النظام الذي يمارس سياسة عنصرية ممنهجة ضد الشعب العربي الأحوازي ، حد حرمان هذا الشعب المكافح من مقومات العيش على أرضه ، فأضاف على محاولات طمس الهوية العربية لهذا الشعب ، سياسات تفضي إلى تذويب وجوده كمكوّن واحد مترابط .

وقال ديفيد جلال الأمين العام لمنظمة سفراء السلام العالمي،  إن سياسات نظام الملالي ، تنتهك انتهاكا صارخا بنود الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ، و بهذا يضع النظام الإيراني القمعي نفسه في مواجهة الأمم المتحدة و المجتمع الدولي ، الذي ندعوه إلى عدم السكوت على هذه الانتهاكات ، و الدفاع عن حقوق الشعب العربي الأحوازي .

وأضافا  ديفيد جلال :” نعلن تضامننا معهم ، نوجه تحية إجلال و إكبار للشعب العربي الأحوازي و نضاله العادل من أجل حقوقه المشروعة “.

وأبدى مراقبون مخاوفه من ارتكاب قوات الاحتلال الفارسي مذبحة جديدة بحق الشعب  العربي الأحوازي، في ظل استشهداد نحو 5 أحوازيين وإصابة العشرات برصاص ميليشيات الحرس الثوري في انتفاضة 15 تموز التي بدأت الخميس الماضي، وشملت نحو أكثر من 17 مدينة أحوازية.

In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار