بالفيديو.. دبلوماسي عراقي يكشف اجتماعات السفير الفارسي مع قيادات أمنية لتقسيم محافظه صلاح الدين

إيثار السيد
هاجم غازي فيصل حسين ،سفير العراق الأسبق في فرنسا التدخل الفارسي فى العراق ، قائلا على إيران الذهاب باتجاه أن تكون هناك حكومه ذات شرعيه دستوريه بعيده التلاعب والتدخل شفافة و أن يكون هناك رقابه دوليه وعراقيه قضائيه على إجراء هذه الانتخابات وتشكيل الحكومه العراقيه دون أن تدخل طهران في ر اختيار ئيس الوزراء والوزراء ورئيس الجمهوريه .
 
كما كشف الدبلوماسى “أن السفير الايراني يعقد اجتماعات في سمراء مع المحافظ ومدير الشرطه والأجهزه المحليه من أجل مناقشه تقسيم محافظه صلاح الدين إلى محافظتين ، واستنكر قائلا طما الذي يجعل تدخل سفير في اطار القانون الدبلوماسي الدولي أن يجتمع في مسأله تخص وزير الداخليه ولا تخص وزير الخارجيه، حتى لو لا تخص وزير الخارجيه لا يحقق للسفير الايراني ان يحضر اجتماعات محليه للاداره الذاتيه.
 
ولم يتوقف النزيف الفارسى للدول العربية،و الانفاق على المليشيا فى المنطقة العربية حيث خرج قيادى فارسى فى وقت سابق مؤكدا ماتحصل عليه دولة الاحتلال الفارسى من الأموال والنفوذ من المنطقة العربية.
 
وفى ظل الانتقادات الداخلية والخارجية لدولةالاحتلال الفارسى بالتدخل فى البلاد العربية عن طريق دعم مليشياته الإرهابية، فى حين يعانى الداخل من البطالة والفقر بدأت قيادات الاحتلال تفسر مكاسب تدخلاتهم فى الدول العربية.
 
كشف ‏مساعد مليشيا ‎فيلق القدس للحرس الثوري الفارسى للشؤون الاقتصادية، رستم قاسمي، أن دولة الاحتلال لم تنفق أى أموال في ‎العراق ، قائلا “لم ننفق أي أموال وإذا سلمنا رصاصة، حصلنا على ثمنها”.
 
ولم يتوقف الأمر على الإرهاب والأمور العسكرية والتدخلات فى الدول العربية عبر مليشياتها بالمنطقة. ، حيث نشر موقع دولة الاحواز العربية مقطع مصور يكشف سرقة عناصر مليشيا حرس الحدود الفارسى ،لأغنام عراقية على الحدود بين دولة الاحتلال الفارسى والعراق ن مؤضحا سرقة غنم من قبل حرس حدود النظام على الحدود الإيرانية العراقية وأظهر المقطع عدة رجال ونساء يطالبوا بالعربية باستعادة مواشيهم من عناصر الاحتلال .
In this article

Join the Conversation


آخر الأخبار