توقعات بتجدد الإنتفاضات داخل الاحتلال الفارسى بسبب تدهور الأوضاع

روحاني يلمح للتفاوض
43 0
43 0
توقعت الأوساط السياسية فى الوطن العربي بتجدد الانتفاضات الشعبية بدولة الاحتلال الفارسى بسبب المعاناة والأزمات الداخلية وانتشار لسياسات الفقر والبطالة .
وأكد ناشطون أن تجدد الإنتفاضة سينتج عن تأجج الوضع بسبب مايعانيه الداخل الفارسى من فقر وبطالة ،فدائما ماتنتشر صور لمواطنين يأكلون من بقايا القمامة .
وقد نشبت احتجاجات شديدة بدولة الاحتلال الفارسى فى أواخر العام الماضى بسبب ارتفاع سعر البنزين والذى اتخذه خامنئى، وكانت دولة الأحواز العربية المحتلة مصدر الثورة والتى سقط بها الكثير من الشهداء .
وتعامل الأمن الفارسى مع المتظاهرين بمنتهى الشدة وأطلق عليهم الرصاص الحى مما أدى الى قتل الكثير من المتظاهرين ،واعتقل الآلاف منهم .
ويتواصل الانهيار الفارسى فى الداخل والخارج، حيث ‏إنهيارت العملة الفارسية ، في الأسواق، وتجاوز سعر الدولار الأمريكي في سوق الاحتلال الفارسى 18200 تومان إيراني .
ويأتى ذلك فى ظل اجتياح فيروس كورونا لدولة الاحتلال الإيراني، حيث تعتبر أكثر الدول فى الشرق الاوسط التى تاثرت بالجائحة بسبب فشلها فى مواجهة الأزمة منذ البداية وتكتمها واهمالها الشديد .
ولاشك أن العقوبات الأمريكية على دولة الاحتلال الإيراني هى أكثر المعوقات الإقتصادية ، كما تواصل الولايات المتحدة الأمريكية تصديها للمشروع الفارسى فى العالم وليس فى العالم العربى فقط ،حيث قدمت واشنطن أمس الأحد، مشروع قرار جديد لمجلس الأمن، ينص على سلسلة من القرارات والإجراءات على خلفية سلوك الاحتلال الفارسى في المنطقة وهجماتها الإقليمية.
كما تنتشر الجريمة والفوضى داخل المجتمع الفارسى، وتتصدر العصابات الشوارع من سرقة وخطف وتحرير مسجونين .
In this article

Join the Conversation