أخر الاخبار

هكذا قطع التحالف العربي ألسنة مليشيا إيران الحوثية الكاذبة

2020-06-19 05:59:45




الكاتب: أحمد القاضي

يولي التحالف العربي كثيرًا من الاهتمام بالرد على المزاعم والأكاذيب التي تروّجها مليشيا إيران الحوثية عملًا على تحقيق مكاسب ولو نفسية في إطار الحرب الراهنة.

وفي مواجهة أكاذيب الحوثي، نفت قيادة التحالف العربي، مزاعم مليشيا الحوثي الإرهابية، المدعومة من دولة الاحتلال الإيراني، بمقتل مدنيين في ضربة جوية للتحالف قبل أيام في محافظة صعدة.

وكشف التحالف عن مقطع مصور، يوثق الضربة، التي روجت المليشيا أنها طالت مدنيين.

وأوضح بيان التحالف أن المركبة التي استهدفها كانت تقل مسلحين لمليشيا الحوثي بالقرب من الحدود السعودية، مؤكّدًا أنّ الضربة الجوية "مشروعة".

تندرج هذه الخطوة من قِبل التحالف في إطار عمليات التقييم التي تمثّل أحد أهم السبل التي يقوم بها التحالف العربي في إطار مواجهة الحرب النفسية، وذلك من خلال الرد على الأكاذيب التي تسوقها المليشيات الحوثية.

إقدام التحالف العربي على توثيق هذه الحقائق يفوِّت الفرصة على المليشيات الحوثية التي تجيد استخدام كتائبها الإلكترونية في نشر وترويج الأكاذيب على النحو الذي يزج باتهامات باطلة للتحالف أمام المجتمع الدولي.

وضمن هذه الاستراتيجية أيضًا، يعقد التحالف بين حينٍ وآخر، ممثلًا في الفريق المشترك لتقييم الحوادث، مؤتمرات صحفية للرد على إدعاءات تسوقها المليشيات الحوثية وبعض المنظمات المشبوهة لا سيّما تلك التي لها علاقات مع قطر وتركيا، حول عمليات التحالف في اليمن.

وتملك المليشيات الحوثية كتائب إلكترونية تروّج من خلالها لأكاذيب طويلة، تستهدف إنقاذ الحالة المعنوية لمقاتليها لا سيّما في ظل الخسائر التي تُمنى بها المليشيات على مختلف الجبهات أمام القوات الجنوبية وقوات التحالف العربي.

ولا يمكن لأي فصيل أن يُحقِّق أهدافه ومخططاته من دون أن يملك كتائب إلكترونية تُسوِّق أفكاره المضللة، وتخدم أجندته المتطرفة على مدار الوقت.