أخر الاخبار

مصدر إيراني: رفع أسعار الوقود جاء بأمر من رأس الأفعى علي خامنئي

2019-11-16 02:44:52




الكاتب: أحمد الديب

كشف مصدر بدولة الاحتلال الإيراني، الجمعة، أن مرشد الاحتلال علي خامنئي، هو من أمر برفع أسعار الوقود إلى ثلاثة أضعاف والذي أدخل البلاد في موجة احتجاجات عارمة.

ونقل موقع ”سحام نيوز“ المقربة من الإصلاحيين عن المصدر الذي وصفه بالمطلع دون الكشف عن هويته، إن علي خامنئي، كان يرغب في زيادة أسعار الوقود منذ بدء ما يسمى بالعام الإيراني الجاري (21 مارس 2019)، وأكد للحكومة رغبته الجادة في تحقيق ذلك“.

وأضاف المصدر أن رئيس النظام الصفوي روحاني تلقى تعليمات من رأس الأفعى خامنئي بضرورة أن تقوم حكومته برفع أسعار الوقود مع تحديد حصة شهرية لكل حافلة“، معتبراً أن خامنئي يهدف من ذلك إلى ما أسماه بخفض الاستهلاك المحلي للبنزين من أجل تصديره في ظل العقوبات الأمريكية والأوضاع الحرجة التي تمر بها دولة الاحتلال الإيراني“.

وتابع إن ”خامنئي أكد في تعليماته للحكومة الصفوية إن تصدير البنزين سيسهم في توفير العملة الصعبة (الدولار) في ظل العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيرانية“.

وكانت إيران تستورد البنزين حتى شهر أكتوبر من العام الماضي، ولكن مع إطلاق مصفاة الخليج قالت حكومة حسن روحاني في مطلع أغسطس الماضي، إن قامت بتصدير أو شحنة من مادة البنزين إلى الدول المجاورة.

واعتبر المصدر الإيراني بحسب موقع ”سحام نيوز“، إن ”إجراءات خامنئي تجاه رفع أسعار البنزين غير مجدية“، مشيراً إلى أنها ”ستزيد من وضع التضخم الحالي وإلى قفزة في جميع الأسعار التي يستهلكها المواطن“.

وأضاف المصدر إنه ”نظرًا للأزمة الاقتصادية الحالية، عارضت حكومة حسن روحاني خطة المرشد خامنئي في زيادة في أسعار البنزين، لكنها في نهاية المطاف رضخت لقراره“.

ودفع تطبيق قرار رفع أسعار البنزين لثلاثة أضعاف ومنح كل حافلة 60 لتر شهرياً، الإيرانيين إلى الخروج بمسيرات احتجاج مساء الجمعة في العديد من المدن والمحافظات الإيرانية.

وأسفرت تلك الاحتجاجات عن مقتل متظاهر في مدينة ”سيرجان“ الأحوازية، نتيجة إطلاق قوات الامن الرصاص على المتظاهرين، وفقاً لما ذكرته قناة فارسية معارضة.