أخر الاخبار

عقب انتهاكاتها النووية.. وكالة الطاقة الذرية تعقد إجتماعاً طارئاً عن دولة الاحتلال الإيراني

2019-07-10 16:33:19




الكاتب: شيماء القاضي

 قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن  مخزون دولة الاحتلال الإيراني من اليورانيوم المخصب وصل إلى 213.5 كجم، بينما الاتفاق النووي يسمح ب202.8 كجم فقط.

وتعقد الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الأربعاء اجتماعا استثنائيا حول أنشطة دولة الاحتلال الإيراني النووية، وذلك بعد أيام من إعلانها الخطوة الثانية من تقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي الموقع مع القوى الكبرى عام 2015 .

ومن المقرر أن يبدأ اجتماع مجلس محافظي الوكالة، الذي يضم 35 دولة، في الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر اليوم (1230 بتوقيت جرينتش) في فيينا.

وينعقد الاجتماع بناء على طلب من الولايات المتحدة، التي تمارس ضغوطا هائلة على إيران منذ انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق الذي كان تم التوصل إليه في عهد سلفه باراك أوباما بهدف كبح الطموحات النووية الإيرانية مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية عنها.

وأعلنت دولة الاحتلال الفارسي حتى الآن مرحلتين من تقليص الالتزامات المنصوص عليها في الاتفاق، ردا على العقوبات الاقتصادية الأمريكية الصارمة.

ويتعلق التقليص حتى الآن برفع تخصيب اليورانيوم فوق المستوى المنصوص عليه في الاتفاق، وكذلك زيادة المخزون من اليورانيوم منخفض التخصيب فوق الكمية المسموحة.

وتهدف دولة الاحتلال الإيراني من خفض التزاماتها إلى الضغط على الدول الأوروبية لتعزيز جهودها لمساعدة إيران على تخطي أثر العقوبات.

وليس من المتوقع أن تصدر قرارات كبيرة عن اجتماع فيينا اليوم.

وأعربت ألمانيا وفرنسا وبريطانيا والاتحاد الأوروبي أمس عن "بالغ القلق" من أنشطة التخصيب الإيرانية، وحثوا دولة الاحتلال الفارسي على الرجوع عن إجراءات تقليص الالتزامات "دون تأخير".

كما طالبوا بعقد اجتماع عاجل للأطراف المتبقية في الاتفاق النووي.