أخر الاخبار

بلجيكا تُحاكم 4 إرهابيين إيرانيين تورطوا في تفجير أحد المؤتمرات بباريس يونيو 2018

2020-07-15 04:17:59




الكاتب: أحمد القاضي

تبدأ اليوم الأربعاء محاكمة الإرهابي أسد الله أسدي، في بلجيكا، وهو دبلوماسي إرهابي تابع للاحتلال الإيراني الذي قاد عملية تفجير لمؤتمر المعارضة الفارسية في  فيلبينت بباريس، في 30 يونيو 2018.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يُحاكم فيها دبلوماسي في أوروبا بتورطه المباشر في الإرهاب بعد عامين، حيث أنهى القضاء البلجيكي التحقيق في العملية الإرهابية وسلم ملف أسدي وشركائه الثلاثة إلى المحكمة.

ويعد "أسدي" أحد كبار المسؤولين في جهاز استخبارات الاحتلال الإيراني والذي ترأس محطة وزارة الاستخبارات الفارسية في النمسا، من خلال العمل تحت غطاء القنصل الثالث. في 28 يونيو 2018، قام شخصيًا بتسليم قنبلة TATP قوية في لوكسمبورغ إلى أمير سعدوني ونسيمه نعامي لاستخدامها في فيلبينت.

وتم اكتشاف هذه العملية الإرهابية، والتي كان يمكن أن تترك مئات الضحايا، وإحباطها في أخر مرحلة تنفيذها. قُبض على أمير سعدوني ونسميه نعامي في بلجيكا في 30 يونيو أثناء نقلهما قنبلة إلى فيلبينت، وتم اعتقال مهرداد عارفاني في فيلبينت بباريس، وتم اعتقال أسدي في ألمانيا في اليوم التالي وتم تسليمه إلى القضاء البلجيكي.