أخر الاخبار

براين هوك: رأيت الأسلحة التي قدمتها دولة الاحتلال الإيراني للحوثيين أثناء زيارتي للسعودية

2020-06-12 02:31:19




الكاتب: أحمد القاضي

 

أكد المبعوث الأميركي لدولة الاحتلال الإيراني، براين هوك، الخميس، أن أميركا لا تريد أن ترى نسخة من مليشيا حزب الله على حدود السعودية.

وقال هوك: "رأيت أسلحة الاحتلال الإيراني التي تعطى للحوثيين من قبل الدولة الصفوية عندما زرت المملكة"، مشيرا إلى أنه ناقش تهديدات مليشيا الحوثي مع الأمير خالد بن سلمان خلال زيارته للرياض".

كما أكد أن واشنطن تضغط باتجاه قطع أي تمويل للحوثيين من دولة الاحتلال الإيراني، مبيناً "استراتيجيتنا تجاه طهران ترتكز على ثلاثة محاور -عقوبات اقتصادية عزلة دبلوماسية وتهديد باستخدام القوة العسكرية الرادعة".

وفي الملف السوري، أكد هوك أن "هدفنا هو إخراج الميليشيات الإيرانية من سوريا"، موضحاً أن ميليشيات طهران أعادت تموضعها بالأراضي السورية وانتقلت إلى الشمال.

وأشار إلى أن اهتمام روسيا والنظام السوري تراجع تجاه تعزيز إيران لسياستها الخارجية في سوريا وعلاقتها مع حزب الله.

هذا وكشف أن ثمن إعادة إعمار سوريا هو 400 مليار دولار، مضيفاً "وروسيا لن تدفع هذا الثمن".

لا إعمار لسوريا حتى خروج إيران نهائياً

كما أكد "أن الدول المانحة ونحن لن ندفع فلسا واحدا في إعادة الإعمار حتى نرى خروجا كاملا للميليشيات الإيرانية من سوريا" حسب تعبيره.

أما عن مليشيا حزب الله، فأكد هوك أن دولة الاحتلال الإيراني مدت مليشيا حزب الله بـ 70% من ميزانيته، وأشار إلى أن سياسة أميركا تجاه دولة الاحتلال الإيراني أضعفت حزب الله لدرجة جعلت حسن نصرالله يطلب تبرعات.

وقال "نحن سعداء بنتائج العقوبات التي فرضناها على حزب الله، ونثمن دور ألمانيا بتصنيف الحزب منظمة إرهابية".

مليشيا حزب الله مسؤولة عن انهيار لبنان

إلى ذلك تحدث المبعوث الأميركي لإيران عن الملف اللبناني، وأكد أن "سياستنا هي الوقوف إلى جانب الشعب اللبناني ورأينا التظاهرات ضد الفساد وانعدام الوظائف وانهيار الاقتصاد"، مشيرا إلى أن حزب الله يتحمل نتائج الانهيار الاقتصادي في بلاده.

وقال "حزب الله الذي خلقته إيران يصدر نفس البؤس للبنانيين وهو البؤس الذي يعاني منه الشعب الإيراني".

انتخابات مزيفة في دولة الاحتلال الإيراني

وتابع "متفائلون بالنسبة لتمديد حظر بيع الأسلحة لدولة الاحتلال الإيراني ونعمل مع الحلفاء لتمديده في مجلس الأمن"، واصفاً الانتخابات في دولة الاحتلال الإيراني بالمزيفة، وقال "الشعب يستحق انتخابات حقيقية بغض النظر عمن يفوز".

ويرى هوك أنه لا فارق بين المعتدلين والمتشددين في دولة الاحتلال الإيراني.

كما بين أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب مستعد للتفاوض مع النظام الإيراني ووزير خارجيته مايك بومبيو وضع شروط التفاوض.

هذا وأكد هوك أن دولة الاحتلال الإيراني فقدت نفوذها في العراق.