أخر الاخبار

براين هوك: إيران ترعى الإرهاب وتهدد الشرق الأوسط ونعمل على حظر السلاح عنها

2020-06-09 21:38:51




الكاتب: أحمد القاضي

 

قال المبعوث الأميركي الخاص بشأن إيران براين هوك، إن واشنطن تعمل على تجديد قرار حظر السلاح على دولة الاحتلال الإيراني، معتبراً أن "العقوبات على الاحتلال الفارسي أدت إلى نتائج ممتازة، قائلا "حرمنا النظام الإيراني من مليارات الدولارات بفضل العقوبات".

وشدد هوك على أن "إيران هي في صدارة الدول في مجال رعاية الإرهاب"، مضيفاً أن "رفع حظر التسلح عن طهران سيوفر لها فرصة لزعزعة استقرار المنطقة". وذكّر بأن رئيس الاحتلال الإيراني حسن روحاني قال إن عدم تمديد حظر التسلح "انتصار لإيران".

واعتبر هوك أن "إيران دولة معزولة ولا تحظى بدعم دولي"، موضحاً أن خلاف واشنطن "مع بعض الدول حول إيران تكتيكي وليس جوهرياً". وتابع: "روسيا والصين تريدان بيع السلاح لإيران ولا يناسبهما قرار الحظر".

وشدد هوك على أن "عدم تسليح إيران يسهم في جلب الاستقرار للشرق الأوسط"، مذكّراً بأن دولة الاحتلال الإيراني ترعى الإرهاب وحاولت استهداف السعودية. وفي هذا السياق، أضاف: "منع تسلح إيران يحول دون مهاجمة جيرانها عبر وكلائها".

وأضاف: "نقترب من تحقيق نتيجة مهمة في مساعينا لتمديد حظر السلاح على إيران.. نسعى لدفع مجلس الأمن لتجديد مدة حظر السلاح على إيران".

واعتبر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، "كان قوياً جداً على إيران"، مضيفاً أن "النظام الإيراني يرزح تحت ضغط كبير والباب مفتوح للدبلوماسية.. الرئيس ترمب سيواصل الضغط وعلى إيران التجاوب".

وخيّر هوك دولة الاحتلال الإيراني وبين التفاوض أو مواجهة الانهيار الاقتصادي، مضيفاً: "سنستمر في سياسة الضغط الاقتصادي والعزلة السياسية ضد الاحتلال الإيراني.. الولايات المتحدة مستعدة لأسوأ السيناريوهات مع إيران". وشدد على أن "النظام الإيراني ينفق عائدات النفط في تمويل الإرهاب".

في سياق آخر، اعتبر هوك أن "انتهاك إيران للاتفاق النووي سيؤدي لعقوبات إضافية"، مضيفاً: "نريد إعادة تطبيق العقوبات الدولية التي أوقفها الاتفاق النووي". كما أكد هوك أن الولايات المتحدة تسعى "لاتفاق مع إيران يتجاوز الملف النووي".

وتابع: "نرغب في وجود نظام إيراني يمثل كافة أطياف الشعب.. الاحتلال الإيراني تواصل قمع شعبها ومازالت عاجزة عن تحقيق تطلعاته.. المظاهرات في دولة الاحتلال خرجت ضد النظام وليس ضد الولايات المتحدة".