أخر الاخبار

بالفيديو.. "الكعبي": قيام دولة الأحواز لن يتم إلا تحت أعمدة التنظيمات الوطنية

2017-11-18 21:31:10




الكاتب: شيرين بكر

أكد الدكتور عارف الكعبي، رئيس اللجنة التنفيذية لإعادة شرعية دولة الأحواز العربية، أن واقعة اغتيال الشهيد المناضل أحمد مولى ، رئيس حركة النضال الأحوازي، لن تؤثر على تواصل النضال الأحوازي وتحقيق أهدافه، متعهدا بالثأر لدماء الشهيد "مولي" بالبعد السياسي والقانوني.

وقال "الكعبي" خلال كلمته بمراسم تأبين الشهيد "مولي" :" بعيدا عن التصنيف السياسي أو التنظيمي تربطني علاقة أخوية قوية بالشهيد أبو ناهض منذ طفولتنا وتلقيت خبر اغتياله بصدمة كبيرة "، مضيفا :" أنا والشهيد أبو ناهض تخرجنا من مدرسة واحدة وكان يمثلني في مجلس وطني أو جبهة". 

ووجه "الكعبي" حديثه لزوجة الشهيد أحمد مولى قائلا: " أبو ناهض لم يمت ونتعهد بالثأر لدمائه من المجرمين الذين وقفوا خلف هذه الجريمة وسوف نعمل على تحقيق أهداف الشهيد وطموحه تجاه القضية الأحوازية".

وأكد "الكعبي" وقوف وتضامن الحزب الديموقراطي الأحوازي ، ولجنة تنفيذية إعادة شرعية الأحواز،  الكامل خلف حركة النضال العربي لتحرير الأحواز حتى تتحقق أهدافنا بتحرير دولة الأحواز. 

وتابع "الكعبي" قائلا :" أحمل رسالة شفوية للشيخ مولي شميل والد الشهيد أحمد مولي، والشيخ صدام شميل عم الشهيد ، من الشيخ علي عبدالحميد الشيخ خزعل يعزيكم فيها ويؤكد وقوفه بجانبكم في محنتكم وقضيتكم".

وأضاف: " نحن نبارك كل توجه وحدوي ، وطرحنا لمشروع إعادة شرعية دولة الأحواز للوصول للهدف المنشود وهو قيام دولة الأحواز على أرض الأحواز المحتلة منذ 1925".

واختتم "الكعبي" كلمته بالتأكيد على "أن قيام أرض الأحواز لن يتم إلا تحت أعمدة التنظيمات الوطنية الأحوازية وجميع الفصائل الأحوازية الأخري ، وكلنا أبناء وطن واحد ، مشددا على أن المجرمين الذين وقفوا خلف جريمة اغتيال الشهيد أحمد مولى لن نتركهم وسوف نثأر لدمائه بالبعد القانوني والسياسي".