أخر الاخبار

العراقيون يواجهون النفوذ الفارسى والمليشيا التابعة له

2020-05-23 14:36:51




الكاتب: فيصل الشمرى

انتشرت مقاطع فيديو ، اليوم السبت،  ل‏شباب العراق يحرقون صور الخميني التي نصبت بمناسبة " يوم القدس " في محافظة ديالى في العراق .


شوارع العراق تغرق بالنفوذ الفارسى  

ويأتى ذلك بعد أن قامت مليشيا الحشد الشعبى العراقية التابعة لدولة الاحتلال الإيراني، بسلوك مستفز للشعب العراقى، بتعليق صورٍ لشخصيات فارسية أو تابعة لهم في شوارع بغداد وديالى .

ويأتى ذلك احتفالا بـما تطلق عليه دولة الاحتلال الإيراني  "اليوم العالمي للقدس".


غضب عراقى شديد 

وقد تفاجأ سكان بغداد ومحافظة ديالى ذات الغالبية السنية من هذا السلوك المستفز للشعب ، واعتبره عراقيون انتهاكا للسيادة الوطنية مطالبين بإزالة الصور فورا.

وتضمنت الصور التى علقتها المليشيا فى شوارع بغداد وديالى كلا من صورا للمرشد الفارسى "علي خامنئي" وزعيم ميليشيات الحوثي التابعة لدولة الاحتلال الإيراني  "عبدالملك الحوثي" والأمين العام لميليشيا حزب الله "حسن نصرالله" وقائد فيلق القدس "إسماعيل قاآني" التابع للحرس الثورى الفارسى .


سياسيون: الاحتلال الفارسى يريد العراق كل العراق

وعلق سياسيون على هذا العمل المستفز قائلين " ‏حتى في دولة الاحتلال الإيراني  لم ترفع هذه الصور،  الاحتلال الفارسى يريد العراق كل العراق ولا صوت يعلو على صوت خامنئي في المنطقة الخضراء .

 وتستمر المليشيا التابعة لدولة الاحتلال الإيراني بتنفيذ أوامر خامنئى وذلك لترسيخ النفوذ الفارسى بالعراق وكذلك العمل على زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة، وكذلك لمحاربة عدوتها واشنطن على الأراضى العراقية بعيدا عن دولة الاحتلال الفارسى.

 ويوم القدس هو يوم تحتفل به دولة الاحتلال الإيراني  لمدة أسبوع وهو  المصادف لذکری احتلال فلسطین (یوم النکبة) ولمدة سبع أيام والذي يصادف يوم القدس العالمي.

  
تكريما لسليمانى 
وخصصت دولة الاحتلال الفارسى الاحتفال هذا العام  تكريماً لقائد مليشيا القدس التابع للحرس الثوري الفارسى السابق   قاسم سليماني، والذى قتل جراء ضربة جوية أمريكية ببغداد شهر يناير الماضى. 

وفى نفس السياق رفعت سلطات الاحتلال الفارسية  صورة سليماني في عاصمة دولة الاحتلال الإيراني طهران  وكتب عليها "القدس دية دماء سلمياني" .