أخر الاخبار

الدفاعات الجوية للسعودية.. سلاح يقهر طائرات إيران الحوثية المسيرة

2020-06-23 03:55:35




الكاتب: أحمد القاضي

تمكن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات من استهداف مواقع إستراتيجية لمليشيا إيران الحوثية خلال الأيام الماضية وهو ما كبد العناصر المدعومة من إيران خسائر عديدة في الأرواح والعتاد، وهو ما ردت عليه المليشيات بتكثيف إطلاق الطائرات المسيرة على المملكة العربية السعودية من دون أن تصيب أهدافها، في وقت نجح التحالف العربي في التعامل معها باحترافية شديدة.

ولم تجد المليشيات الحوثية سبيلا سوى أن تقدم على تكثيف إطلاق الطائرات المسيرة هنا وهناك في رسالة مفادها أنها ماضية في التصعيد العسكري وأن الحل السياسي سيكون بعيدا عن خياراتها بعد أن أقدمت على التصعيد داخل اليمن وباتجاه المملكة العربية السعودية طيلة الأشهر الماضية حتى في ظل اتخاذ التحالف العربي قرارا بهدنة طويلة منذ بداية إبريل الماضي وحتى نهاية الشهر المنقضي بالتزامن مع تفشي فيروس كورونا.

ويرى مراقبون أن سلاح الطائرات المسيرة فقد قوته بعد أن نجح التحالف العربي في إسقاط هذه الطائرات واحدة تلو الأخرى من دون أن تصيب أهدافها، وهو ما جنب المدنيين في العديد من المحافظات السعودية، بجانب أن المليشيات تعاني أزمات مالية ونفطية عديدة وهو ما يجعل قدرتها على الاستمرار في استخدام هذا السلاح بشكل متكرر أمرا صعبا للغاية، ويبدو من الواضح أنها رسالة بأن العناصر المدعومة من إيران مازالت لديها القدرة على تهديد الأمن القومي العربي.

وعلى مدار الأشهر الماضية أعلن التحالف العربي عن إسقاط عشرات الطائرات المسيرة التي فشلت في الوصول إلى أهدافها، وذلك بفعل قوة الدفاعات الجوية السعودية الحديثة التي تصدت للطائرات ولم تمكنها من إلحاق الضرر بالمدنيين والأهداف الحيوية السعودية.

وكان التحالف العربي قد أعلن اليوم الاثنين، إسقاط عدة طائرات بدون طيار مفخخة أطلقتها مليشيات الحوثي باتجاه الأراضي السعودية.

وقالت قيادة قوات التحالف إن مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران أطلقت عددا من الطائرات المفخخة بدون طيار باتجاه الأعيان المدنية والمدنيين بالمملكة، وجرى اعتراض عدد منها وجاري متابعة البقية.

وأوضح العقيد تركي المالكي، المتحدث باسم قوات التحالف، أنه جرى اعتراض عدد من الطائرات الحوثية المفخخة من قبل قوات التحالف وجاري متابعة البقية.

وبالتوازي مع عمليات الإرهاب الحوثي باتجاه المملكة العربية السعودية يستمر الإرهاب داخل اليمن، حيث شنت مليشيات الحوثي، المدعومة من إيران، اليوم الاثنين، هجوما على سكان مديرية التحيتا في محافظة الحديدة، بالأسلحة الثقيلة.

فيما استولت المليشيات الحوثية، اليوم الاثنين، على مساعدات للنازحين في مديرية الزيدية، في محافظة الحديدة، قدمتها مؤسسة خيرية.

نهبت المليشيا، بحسب مصادر مطلعة، 72 خزانا بلاستيكيا، للنازحين في مديرية الزيدية، وباعتها لأحد التجار، وأشارت المصادر إلى تورط المليشيات المدعومة من إيران، في سرقة مساعدات للنازحين في مديرية المنصورية، نهاية الأسبوع الماضي.

ودأبت مليشيا الحوثي الإجرامية على نهب المساعدات، وتوجيهها إلى الجبهات لصالح مقاتليها، ما دفع منظمات أممية لتعليق أعمالها في مناطق سيطرة المليشيا.