أخر الاخبار

الاحتلال الفارسي يعتقل شابين أحوازيين من الفلاحية والسوس ويخفيهم قسرياً

2019-06-01 21:21:49




الكاتب: شيماء القاضي

تمارس دولة الاحتلال الإيراني جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي والتفريس ضد الشعب الأحوازي الأعزل، وذلك أثناء صمت دولي مخزي لكل تلك الجرائم التي تستلذها الدولة الصفوية لأن الأحواز عرب فتعاقبهم على عروبتهم، ولا تجد الأحواز من ينصفها من إجرام الخامنئية وحرسها الثورى، حتى القانون الدولى الإنساني بمبادئه وقوانينه لا يطبق على أرض الأحواز، فهو مجرد حبر على ورق فى مواجهة الإجرام الفارسي الذي يمارس بحق الشعب الأحوازي

واستمراراً للحملة القمعية اعتقلت ميليشيات الاحتلال الإيرانى مواطنَين أحوازِيَين، دون وجود أسباب قانونية أو تهم واضحة، واقتادتهم إلى جهة غير معلومة، وأخفتهم قسرياً فى استهداف من قبل مخابرات الاحتلال الغاشم بالزج بأبناء الوطن الأحوازى إلى السجون وحرمانهم من أبسط الحقوق الإنسانية وتعمد الاحتلال ادخال الحزن والخزي على الشعب الأحوازي وأسر الأسرى في كل مناسبة.

وفى ذلك السياق، اعتقلت قوات الاحتلال الإيراني، أمس، المواطن الأحوازي حسين قادر البريهي، من أبناء العبودي في مدينة الفلاحية، واقتادته إلى جهة غير معلومة ودون تهمة واضحة.

وكشفا مصادر محلية لموقع دولة الأحواز، أن مخابرات الاحتلال اعتقلت البريهي، البالغ من العمر تسعة عشر عاما، فيما لم يتضح بعد سبب الاعتقال ولا الوجهة التي اقتيد البريهي إليها.

و في مدينة السوس، اعتقلت مخابرات الاحتلال الايراني المواطن الأحوازي محمد مرداو العبيداوي من أهالي بلدة شاوور التابعة للمدينة.

وذكرت مصادر أن قوة من مخابرات الاحتلال داهمت البلدة واعتقلت العبيداوي دون تهمة واضحة واقتادته إلى وجهة مجهولة.

ومن الجدير بالذكر أن سلطات الاحتلال الإيراني دأبت على التنكيل بأسر المناضلين الأحوازيين في حال لم تستطع إيقاف مسيرتهم الوطنية عبر اعتقال أفراد من عائلاتهم أو من خلال مصادرة أراضيهم وممتلكاتهم دون أي أسانيد قانونية, الأمر الذي رأى فيه مراقبون سلوكا انتقاميا ينم عن حقد سلطات الاحتلال الإيراني تجاه بسالة الشعب الأحوازي.

 ولا يمل الكيان الفارسي من الضغط على أبناء الشعب الأحوازي الجسور حتى يتركون أرضهم فتارة يهجرهم قسرياً وتارة يحرق أراضيهم بهدف تغيير التركيبة السكانية للأحواز وتسكين الفرس مكانهم ولمحة الهوية العربية للأحواز المُحتلة