أخر الاخبار

استمرار الرعب الفارسى من كابوس الاحتجاجات

2020-02-12 11:46:00




الكاتب: تنفيذية الأحواز


حذر رئيس منظمة الاستخبارات بميليشيا  الحرس الثوري، حسين طائب، المتظاهرين ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بطريقة غير مباشرة من التحشيد أو الدعوة لاحتجاجات عبر مواقع التواصل، قائلاً إنه "بمهاراتنا وأدوات الاستخبارات المتطورة، وجدنا إشرافاً على بناء الشبكات، وتغلغل العدو في الفضاء الافتراضي"، مشيراً إلى أن "العدو من خلال سياسة الضغط الأقصى يحاول إنشاء حملات للاضطرابات .

ونقلت وسائل إعلام فارسية عن  طائب أن "على الغرب وعملائه في الداخل أن يعلموا أننا لن نظل نراقب فتنتهم وشرورهم، إذا بدأوا البحث عن الفوضى، فينبغي عليهم الاستعداد لتلقي ضربة قوية من جهاز الأمن .
وقد خرجت احتجاجات عارمة بدولة الأحواز العربية المحتلة والتى كانت الشرارة الأولى للثورة ومن ثم امتدت التظاهرات  إلى باقى المحافظات الفارسية، احتجاجاً على قرار الحكومة رفع أسعار البنزين. 

وتتهرب الدولة الفارسية من تحمل مسؤولية قتلى وجرحى احتجاجات نوفمبر الماضي التي راح ضحيتها، بحسب المنظمات الدولية، أكثر من 1500 قتيل.